العلاج الدوائي والوقاية من مرض الأوعية الدموية الدماغية الصغيرة – (SVD) التدابير المحتملة

Authors

  • علاء أحمد

Keywords:

مضادات التخثر, الحاجز الدموي الدماغي, خفض ضغط الدم, مثبطات النيكلويد الحلقي, أكسيد النتريك, البروستاسيكلين

Abstract

يشتمل مرض الأوعية الصغيرة (SVD) على السكتة الدماغية من نمط الأوعية الصغيرة (Lacunar)، وفرط كثافة المادة البيضاء (WMH)، وتجاويف الدماغ التالية للاحتشاء (Lacunes)، والنزوف الدماغية الدقيقة Microbleeds)). يسبب ربع جميع السكتات الدماغية الإقفارية، وهو السبب الأكثر شيوعاً للخرف الوعائي، والسبب غير مفهوم تماماً. تشمل الوقاية الوعائية، بما يتناسب مع أمراض الشرايين الكبيرة وأمراض القلب، مضادات التخثر وخافضات ضغط الدم وخافضات الشحوم، ومع ذلك، قد لا تكون هذه الاستراتيجيات فعالة لأمراض الأوعية الصغيرة، أو يتم استخدامها بالفعل بشكل روتيني مما يعيق إجراء مزيد من الدراسات التفصيلية.

علاوةً على ذلك، من المعروف أن العلاج المكثف المضاد للصفيحات يكون خطيراً في مرض الأوعية الصغيرة من خلال النزف المعزز. ويبقى غير واضح فيما إذا كانت مثبطات إنزيم الأستيل كولين إستراز، والتي تؤخر تقدم مرض الألزهايمر، مهمة في مرض الأوعية الدموية الصغيرة. قد تكون الاستراتيجيات الوقائية والعلاجية الممكنة هي تلك التي تستهدف بطانة الأوعية الدموية الدقيقة الدماغية والحاجز الدموي الدماغي، وظيفة الأوعية الدموية الدقيقة والالتهاب العصبي.

تشمل التدابير المحتملة مضادات الإندوتيلين، وعوامل النمو العصبية، ومانحات NO ومثبطات PDE5، وشادات مستقبلات pPAR-λ، ومحاكيات البروستاسيكلين ومثبطات PDE3. يتم ترخيص العديد من الأدوية التي لها خصائص مماثلة من أجل اضطرابات أخرى، مما يوفر إمكانية إعادة تعيين هدف الدواء. البعض الآخر في مرحلة التطوير.

نظراً لأن التأثير على أهداف متعددة قد يكون أكثر فاعلية، قد يكون من الأفضل استخدام عوامل متعددة و/أو تلك التي لها تأثيرات متعددة. نحن نركز على الأهداف الميكانيكية المحتملة لأمراض الأوعية الصغيرة، ونلخص الأدوية التي لها تأثيرات ذات صلة، ونراجع البيانات المتوفرة من التجارب العشوائية على تأثيراتها وعلى الأدلة المتاحة لاستخدامها في السكتة الدماغية من نمط الأوعية الصغيرة (Lacunar).

Published

2022-07-03

Issue

Section

Articles